الجمعة 23 آب 2019

أخبار لبنانية

تاتش وألفا جمعتا 14.4 مليار دولار في عشرة أعوام

تاتش وألفا جمعتا 14.4 مليار دولار في عشرة أعوام

المدن

التاريخ ,

خلصت الدراسة التي أعدّتها لجنة الإعلام والاتصالات النيابية، إلى أن شركتي الخليوي "تاتش" و"ألفا": "دخلتا على الدولة وقبضتا من الناس ما مجموعه 14 ملياراً و440 مليون دولار في عشرة أعوام. حوّلت الشركتان إلى وزارة الاتصالات 9 مليارات و954 مليون دولار في السنوات العشر"، حسب ما قاله رئيس اللجنة حسين الحاج حسن.

المناقصات!
وخلال اجتماع عقدته اللجنة يوم الأربعاء 8 أيار، رأى الحاج حسن أن "مجموع إيرادات شركتي الخليوي، تراجعت تراجعاً طفيفاً، لكن مصاريفهما ازدادت زيادة مهمة". وأعادت الشركتان سبب تلك النتائج إلى "مصاريف تشغيلية ورأسمالية". لكن النفقات الرأسمالية (الأجهزة والبرامج التي تشتريها الشركات للعمل) والنفقات التشغيلية (تتضمن الرواتب، الصيانة، الإعلانات، الإيجارات، ومواقع محطات الإرسال) "بلغت 4 مليار و492 مليون دولار خلال 10 سنوات، وهذه النفقات تم بحثها من أجل خفضها، لأنها في تقديرنا مرتفعة".

وأضاف رئيس لجنة الإعلام والاتصالات، "أكدنا للشركات ضرورة إجراء مناقصات. نحن نتكلم على مناقصات خلال العشر سنوات المقبلة، التي ستصل إلى مئات ملايين الدولارات، وربما تتجاوز المليار أو ملياري دولار". 

وقف الحفلات!
وفي ضوء خفض النفقات، طالب الحاج حسن الشركتين بوقف الاحتفالات، إذ "لا داعي للشركات بالاحتفالات وإنفاق مئات آلاف الدولارات على الاحتفال الواحد. وطالبنا أيضا بإعادة النظر في سياسة توزيع أعمدة الإرسال لضبط النفقات فيها". كما طالب بسياسة واضحة لتوزيع الأرباح على نحو تأخذ شركة 80 في المئة من الأرباح وشركة أخرى يعطونها 50 في المئة. نحن كلجنة مع اعتماد الـ 50 في المئة من الأرباح".