الجمعة 23 آب 2019

أخبار عربية ودولية

الغارديان: على بريطانيا الاعتراف بدولة فلسطينية

الغارديان: على بريطانيا الاعتراف بدولة فلسطينية

الجزيرة

التاريخ ,

دعا الكاتب إيان بلاك في صحيفة الغارديان البريطانية إلى الاعتراف بفلسطين كدولة مستقلة، قائلا إنه حان الوقت لحل هذه الأزمة العالمية بالطريقة الوحيدة الممكنة.

وقال بلاك إن الاعتراف البريطاني بدولة فلسطين ستكون له أهمية رمزية قوية، ومن شأن ذلك أن يعزز الموقف المبدئي، وهو أن الطريقة الوحيدة لحل هذا الصراع العالمي الأكثر تعقيدا وتقسيما، هي دعم الحقوق الوطنية وتقرير المصير لكلا الشعبين في دولة مستقلة.

وأوضح أنه إذا كانت صفقة ترامب وُلدت ميتة كما يُعتقد على نطاق واسع، فيجب على الآخرين أن يدركوا كيف يستجيبون، مشيرا إلى أن بريطانيا -رغم انشغالها بخروجها من الاتحاد الأوروبي- تظل عضوا دائما في مجلس الأمن الدولي. كما أنه من الناحية التاريخية، تقع على عاتقها مسؤولية خاصة، إذ إنها صاحبة إعلان بلفور عام 1917 الذي وعد اليهود "بوطن قومي" وتجاهل ما كان يُعرف باسم "المجتمعات غير اليهودية" التي كانت تمثل 90% من سكان الأرض المقدسة.

اعتراف البرلمان البريطاني
وذكر بلاك أنه في أعقاب حرب غزة عام 2014، صوّت أعضاء البرلمان البريطاني بأغلبية ساحقة لصالح الاعتراف بدولة فلسطين التي أعلنها ياسر عرفات لأول مرة في نوفمبر/تشرين الثاني 1988 بعد الانتفاضة الأولى.

واستمر موقف بريطانيا منذ ذلك الحين وهو الاحتفاظ بحقها في الاعتراف بالدولة الفلسطينية في اللحظة التي تختارها وعندما يكون هذا الاعتراف مساعدا في تحقيق السلام على أفضل وجه.

وأشار بلاك إلى أن السويد اعترفت بفلسطين آنذاك وتجاهلت إسرائيل، لافتا الانتباه إلى أنه إذا اتخذت فرنسا نفس الموقف فيُحتمل أن تكون هناك أرقام آمنة وستعني أن أربعة من الأعضاء الخمسة الدائمين بمجلس الأمن (الصين وروسيا اعترفتا من قبل) قد اعترفوا بدولة فلسطين.

وقال إنه قد أصبح مألوفا رفضُ فكرة تحقيق حل الدولتين، إلا أن الأوروبيين ذوي الخبرة الطويلة في دعمها يصرون على أنه يجب الدفاع عنها مهما فعل ترامب بعد ذلك.

وأورد بلاك ما قاله الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي من أنه إذا لم تكن إسرائيل مستعدة للتفاوض على حل الدولتين، "فدعهم يفكرون في دولة واحدة، لكن كيفية إنشائها -مع حقوق متساوية لليهود والعرب على حد سواء- تظل لغزا وطموحا بدون إستراتيجية قابلة للتطبيق".