الاثنين 08 آذار 2021

أخبار رياضية

زيدان يتلقى دفعة مزدوجة قبل صدام فالنسيا

زيدان يتلقى دفعة مزدوجة قبل صدام فالنسيا

alquds

التاريخ ,

تلقى المدير الفني لريال مدريد زين الدين زيدان، دفعة معنوية لا بأس بها، باستعادة اثنين من ركائزه الأساسية، قبل استضافة فالنسيا مساء الأحد على ملعب “ألفريدو دي ستيفانو”، في قمة مواجهات الأسبوع الثالث والعشرين للدوري الإسباني.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “آس” المقربة من النادي، فقد شهدت تدريبات الجمعة عودة الثنائي داني كاربخال ولوكاس فاسكيز، حيث شاركا في المران الجماعي وبصورة طبيعية، وذلك للمرة الأولى، بعد تعافي الاثنين من الإصابة التي أبعدتهما عن مباراتي هويسكا وخيتافي.

وأوضح التقرير، أنه في حال تجاوز كاربخال وفاسكيز الاختبار الطبي الأخير مساء اليوم السبت، فسوف يستعين بهما زيزو في ملحمة الثأر من الخفافيش، ولو كأوراق غير مستخدمة على الدكة، بدلا من شباب الكاستيا، الذين لجأ إليهم المدرب الفرنسي، للتغلب على النقص العددي الحاد في صفوف الفريق، بسبب الإصابات التي عصفت باللاعبين مع ضغط المباريات.

وسوف يستمر غياب القائد سيرخيو راموس، الذي يسابق الزمن، للتعافي من إصابته في غضون شهر من الآن، ومثله فيدريكو فالفيردي وباقي المصابين رودريغو غوس، إيدير ميليتاو، مارسيلو، وكذلك إدين هازارد، الذي بعث رسائل مطمئنة في آخر ساعات الجمعة، بعودة إلى صالة الألعاب الرياضية، تمهيدا لعودته إلى التمارين الجماعية في وقت أسرع من الوقت المحدد.

واضطر زيدان لتعديل طريقة اللعب في آخر مباراتين، بالاعتماد على الرسم التكتيكي 3-4-3، للتغلب على مشاكل الإصابات والغيابات الاضطرارية، ومن حُسن حظه، نجح في جمع العلامة الكاملة في المباراتين، رغم الظروف الصعبة، التي أجبرته على الدفع بعناصر شابة، مثل مارفين، سيرجيو آريباس وفيكتور تشوست وأسماء أخرى أكمل بها القائمة النهائية منهم أنطونيو بلانكو وميغيل غوتيريز.

تجدر الإشارة إلى أن ريال مدريد سيخوض معركة الخفافيش، تحت شعار “لا بديل عن الثلاث نقاط”، أولا لرد اعتباره بعد السقوط المهين في “الميستايا” برباعية مقابل هدف في الجولة التاسعة، ثانيا وهو الأهم، لمواصلة مطاردة الجار المتصدر أتلتيكو مدريد، حيث يحتل الملكي وصافة الليغا برصيد 46 نقطة، متأخرا بخمس نقاط ومباراتين أكثر من فريق دييغو سيميوني.