السبت 24 تموز 2021

مقالات

اجتماع جامع العثمان في دمشق.... تابع

اجتماع جامع العثمان في دمشق.... تابع

رئيس الرابطة الإسلامية السنية في لبنان المهندس ماهر صقال

التاريخ ,

اجتماع جامع العثمان في دمشق.... تابع

غدا يوم الانتخابات الجزائرية، وفي هذا الصدد صرح الرئيس الجزائري تبون لمجلة LE POINT الفرنسية ان مشاركة احزاب الإسلام السياسي لاتزعجه طالما هي تحت سقف القانون، وطرح سؤال : هل أحزاب الإسلام السياسي في تونس وتركيا ومصر حالت دون التنمية في هذه الدول؟

"الدول التقدمية" في العالم العربي عانت تاريخيا من محاولات فصل الدين عن الدولة واستغل الغرب أحزاب الإسلام السياسي في هذه الدول ومدها بالدعم السياسي والعسكري والإعلامي في محاولة منه لضرب استقرارها وصولا حتى تفكيكها ان امكن وعاصفة "الربيع العربي" الأخيرة هي جولة في مسلسل تعود بدايته الي اربعينات القرن الماضي.

تصريح الرئيس الجزائري تبون مفارقة لافتة تماما كمداخلة الساعة ونيف للرئيس الأسد في جمع من علماء الدين المسلمين منذ أشهر في جامع العثمان في دمشق والذي تحدث فيه عن أن فصل الدين عن الدولة ينهي الدولة في عالمنا الإسلامي.

نعم ، نعم
يجب سحب هذا البساط الذي يستغله الغرب للتفرقة بغية تدمير مجتمعاتنا. دولنا أقوى بتمسكها بعقيدتها. 

أو ليست الهجمة النابولونية الغربية علينا منذ اكثر من قرنين خلفيتها دينية:  راجعوا عنوان نيويورك تريبيون في ١٧ كانون أول ١٩١٧ عند دخول الجنرال البريطاني اللنبي إلى القدس، وكلام الجنرال الفرنسي غورو أمام ضريح القائد صلاح الدين الأيوبي في دمشق، ومؤخرا تصريح نتنياهو تعليقا على أحداث حي الجراح في القدس. 

دمشق والجزائر على الطريق الصحيح، يكفي للدلالة على ذالك
التعليقات الغربية على هذا التحول الاستراتيجي.