السبت 04 شباط 2023

مقالات

استفزاز تركيا

استفزاز تركيا

بقلم رئيس الرابطة الاسلامية السنية في لبنان المهندس ماهر صقال

التاريخ ,

استفزاز تركيا 

عمدت وزارة الدفاع اليونانية إلى نقل السلاح إلى بعض جزر بحر ايجه القريبة من السواحل التركية في نقض لاتفاقيات دولية تمت سنة 1923 و 1947 أكدت على عدم جواز عسكرة هذه الجزر في أعقاب احتلالها من قبل ايطاليا وهي أراض تركية وتم تسليمها لليونان تحت هذا الشرط.

الرئيس التركي هدد اليونان بالرد ووصل اليوم إلى حد الحديث عن استهداف مدينة أثينا بالصواريخ الباليستية.

الإعلام الغربي سلط الاضواء على كل ردود الفعل التركية مع التعتيم الشامل على سبب المشكلة.

الأمر ليس صدفة ، وليس هناك من مصلحة يونانية أو هدف يوناني لنقض اتفاقيات دولية ، فمن دفع اليونانيين إلى شرب "حليب السباع" والمضي في استفزاز تركيا . الجواب عند الجهة المغتاظة من مواقف تركيا من موسكو منذ ربيع 2016  : الولايات المتحدة الأميركية.

الاتفاقيات الدولية ليست مهمة بحد ذاتها إذا لم تجد من يملك القوة  للدفاع عنها . مثال اخير الاتفاق النووي مع ايران الذي تنصلت منه إدارة الرئيس ترامب "بشحطة" قلم.