خاص الرابطة

ضحايا صناعة زائفة

رئيس الرابطة الاسلامية السنية في لبنان المهندس ماهر صقال

عندما تناقش “النخبة ” الفكرية الاعلامية الغربية الصراع العربي الصهيوني تنطلق من صورة مغالطة للواقع نتيجة قرن من تشويه الحقائق صنعها الإعلام الغربي في العالم.

والمؤسف أنها تصدق هذه الصناعة المزيفة فتجد نفسها أمام شعوبها غير قادرة على استنباط حلول في تناقض صارخ مع إمكانيات الغرب الذي تنتمي اليه.

تصوببا :

# الحرب الحالية في فلسطين لم تبدأ في 7 تشرين اول 2023 بل تعود جذورها إلى العقود الثلاثة الاخيرة في الإمبراطورية العثمانية ونتيجة مباشرة لمؤتمر كامبل بالرمان 1905-1907 للدول الاستعمارية الذي أوصى بإنشاء الدولة الصهيونية على أرض فلسطين.

#بالتالي المشروع غربي بامتياز

# الصراع عصي على الحل لان الجذور العميقة لهذا الصراع هي حضارية دينية بامتياز وهذا ينطبق على طرفي الصراع

# بمعنى آخر نحن منذ 1917 تاريخ سقوط مدينة القدس أمام حرب صليبية جديدة تماما كما جرى عام 1099 عندما سقطت مدينة القدس أمام الحملة الصليبية الأولى.

#هذا مايفسر هذه المقاومة الاسطورية منذ اكثر من قرن والى نهاية الصراع وحتمية انتصار المسلمين المؤمنين كما يعتقد أيضا اليهود المؤمنون.

#الافول الغربي الذي نرى علاماته واضحة بعد 2008 ، مع علامات الانهيار الأخلاقي والاسري الحاد

الذي نشهده اليوم سيسرع هذه النهاية.

الحل الحقيقي الذي يختصر الطريق هو دولة في فلسطين للشرائع السماوية الثلاث كما كان الوضع

بعد خروج الصليبية من أرض فلسطين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *